زينة .. تنسيق الحدائق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

زينة .. تنسيق الحدائق

مُساهمة من طرف Admin في الأحد مارس 21, 2010 6:52 pm

[size=21][size=12][size=16]نظام تنسيق الحدائق
وزراعتها




التخطيط العام
و الأعمال التحضيرية

تحضير التربة

اختيار
النباتات

الاحتياجات المائية
للنباتات

التسميد






تشكل الحدائق
المنزلية و الخاصة امتدادا للحدائق العامة و التشجير في الشوارع و تساهم معها
في إضفاء الرونق و الجمال على مدينة الرياض. و قد تطورت الأساليب المتبعة في
تخطيط الحدائق المنزلية و تصميمها و تنفيذها.



التخطيط العام و الأعمال التحضيرية
:


يستحسن ألا تتجاوز مساحة البناء 60 % من مساحة الموقع، و
يفضل أن تكون أقل من 50 % لتحقيق الارتدادات المطلوبة و تأمين الخصوصية و
ليكون المنظر العام للمبنى و مدخله جميلا. و عادة تتراوح مساحة الحديقة ما
بين 10 % و 30 % من مساحة الساحة الخارجية للمبنى التي يفضل رصف ما تبقى
منها. و من الأفضل أن يكون منسوب الساحة الخارجية عموما أعلى من منسوب الشارع
بحوالي 10 سم إلى 30 سم ، لتسهيل صرف المياه السطحية. و ينصح باتخاذ
الاجراءات التالية في الاعداد لتنفيد الحدائق و رصف الأجزاء المتبقية من
الساحة الخارجية للمبنى :

1 - وضع الحديقة بعيدة عن المباني بجوار
السور إن أمكن ، ليساعد ذلك على ابقاء الفائض من مياه الري و المياه المتسربة
بعيدة عن الأساسات .


2 - إزالة التربة من أرض الحديقة إلى عمق متر
و إعادة ردم الحفرة الناجمة عن ذلك بتربة زرا عية .



3 - خفض
منسوب الحديقة تحت منسوب الأجزاء المرصوفة من الساحة الخارجية بقليل ، و يفضل
أن يفصل الحديقة عن الأجزاء المذكورة برصيف ضيق تلافيا لاتساخ الأجزاء
المرصوفة بمياه الري والطين .



4 - عمل مساكب من التراب أو
الطوب الرملي حول الأشجار في الحديقة لتسهيل عملية الري.



5 -
تزويد الحديقة بنظام مناسب للري و الصرف و كذلك الإنارة.



6 -
تزويد الأحواض الزراعية، إن وجدت ، بطبقة من البحص الخشن تحت التربة الزراعية
لتسهيل التخلص من فائض مياه الري عن طريق مصرف يركب في قاع
الحوض.


7 - رصف الأجزاء المتبقية من الساحة الخارجية بعد تنفيذ
الحديقة، و ذلك إما باستعمال البلاط العادي أو بلوكات الطوب الرملي، فالبلاط
العادي يتميز بعدم نفاذيته مما يمنع تسرب المياه إلى الأساسات و الأرضيات و
إن كان يصعب رفعه دون تكسيره إذا دعت الحاجة لاصلاح أي تمديدات تحته. أما
بلوكات الطوب الرملي فتمتاز بسهولة التركيب و إمكانية الرفع دون تكسير إذا
دعت الضرورة، إلا أن المياه تتسرب من خلال الفراغات الفاصلة بين البلوكات
التي يجب أن تملأ بالرمل الناعم مع تقليل استخدام المياه في المساحات
المرصوفة (شكل رقم 5-4).






تحضير التربة :

تتسم
التربة في مدينة الرياض - بصفة عامة - بارتفاع الملوحة و احتوائها على نسبة
عالية من الحصى و الحجارة بالإضافة إلى ضحالة عمقها الذي لا يتجاوز 30 سم في
بعض المناطق مما يوجب جلب تربة زراعية للحدائق المنزلية.

و ينصح
باستعمال الخلطة الواردة أدناه للتربة الزراعية لما تتصف به من خواص فيزيائية
جيدة و احتوائها على العناصر الغذائية اللازمة لنمو الأشجار والنباتات
:

- 75 % (نسبة حجمية) رمل .

- 5 % أحماض عضوية رغوية مثل
الهيجرومول أو الاجروموس .

- 10 % مواد عضوية من أصل نباتي نصف متحللة
مثل بيت موس .

- 10 % زبل متحلل نظيف و خال من التلوث .

و يضاف
إلى كل متر مكعب من هذه الخلطة ما وزنه كيلو جرام واحد من السماد المركب
المحتوي على نيتروجين و فوسفور و بوتاسيوم بنسبة 15 ، 15 ، 10 على
التوالي.



اختيار النباتات
:


يساعد اختيار أنواع النباتات و الأشجار الملائمة لبيئة منطقة
الرياض و مناخها على سرعة نمو هذه النباتات و استمرار بقائها بالإضافة إلى
التقليل من استهلاك مياه الري. و فيما يلي قائمة بأسماء النباتات و الأشجار
الملائمة لمناخ المنطقة و بيئتها:




الأشجار الكبيرة

Albizzia lebbek لبخ "ذقن
الباشا"
Eucalyptus camal dulensis
الكينا – الكافور

Ficus
benghalensis
تين البنغالي " فيكس بنغالي"

Ficus religiosa
فيكس
لسان العصفور **

Melia azedarach
زنزلخت ( مليا )

ZiZyphus
- spina - christi


نبق (السدر) ***


فيكس لسان العصفور



الأشجار متوسطة الحجم

Acacia farnesiana
سنط
فرنزيانا ( فتنه )

Acacia cyanorhylla
السنط الأزرق

Acacia
ehrenbergiana
سنط الطلح

Acacia tortilis
سنط السمر (الطلح
)

Cassia fistula
خيارشمبر، عشرق شمبر

Prosopis
juliflora
غاف – الموسكيت

Schinus molle
الفلفل الناعم
*


Cassia fistula


الأشجار
الصغيرة



Casuarina equisifolia كازوارينا ذيل
الفرس

Citrus aurantium
ليمون الترنج

Nerium
oleander
دفلة

Punica granatum – nana
رمان
الزهور

Thevetia nerreifolia
الدقلة الصفراء

Vitex agnus -
castus
كف مريم " أصبع العذراء "


Thevetia nerreifolia


أشجار
النخيل


Phoenex dactylifera
نخيل
البلح

Washingtonia filIfera
نخيل واشنطونيا -
فلفيرا

Washingtonia robusta


نخيل واشنطونيا-
روبوستا


Washingtonia filIfera



شجيرات كبيرة

ِِِِAgave Americana
اجاف
أمريكي

Calotrpis procera
عشار

Cassia
grandiflora
الكريسا

Dodonea viscose
دودونيا

Euphorbia
pulcherrima
بنت القنصل

Lavandula spp.
الخزامى

Nerium
oleander
دفلة

Tamarix spp.
أثل

Tecoma stans
تكوما
الصفراء


Lavandula spp.



شجيرات
متوسطة الحجم


Cetrus limon anratium نارنج " الليم
"

Clerodenron inerme
ياسمين زفر

Duranta pluieri
د
يوارانته

Hibiscus rosa-sinensis
هيبسكس

Jasminum
sambac
فل ( الياسمين العربي )

lantana
camara
لانتانا


lantana camara



شجيرات
صغيرة


Aloe saponaria صبرالو

Artemisia
judaica
بعيثران

Cactus
الصباريات

Datura
candida
بقم

Datura inoxia
الداتورة

Pennisetum
setacem
ذيل الهر

Rosa chinensis, minima
ورد
البنغال

Russelia equisetiformis
روسلية، مرجان

Tecomaria
capensis
التكوميريا الحمراء


Pennisetum setacem



المدادات و المتسلقات


Agave
spp
أغاف

Bougainvillea glabra
جهنمية
جلبرا

Bougainvillea spectabilis
جهنمية
سبكتابلس

Clerodendron inreme
ياسمين زفر

Ipomea
palmate
ابيوما بلماتا

Jasminum officinale
ياسمين بلدي
(الابيض)

Yucca spp.
اليوكا


Ipomea palmate


الحشائش

Cynadon dactylon النجيل
البلدي

Paspalium vaginatum
باسباليم فاجيناتم





الاحتياجات المائية للنباتات
:


يحتاج كل نوع من أنواع النباتات و الأشجار إلى مقدار معين من
المياه حسب الظروف المناخية.



التسميد
:


تحتاج تربة الحديقة إلى تسميد مستمر لتوفير مختلف أنواع
العناصر الغذائية اللازمة لنمو النباتات و الأشجار و استمرارها بحالة جيدة و
المحافظة على خصوبة التربة. و تنقسم الأسمدة إلى نوعين رئيسين هما الأسمدة
العضوية و الأسمدة الكيماوية.



1 -
الأسمدة العضوية


مصدرها المخلفات الحيوانية والنباتية التي
تعرف باسم السماد البلدي. و يستعمل هذا النوع من الأسمدة في الحدائق، و يحتوي
على معظم العناصر الغذائية اللازمة للنباتات و الأشجار و يساعد على تحسين
خواص التربة .

و ينصح بحفظ الأسمدة العضوية داخل حفر لمدة طويلة حتى
تتحلل ثم يتم فحصها للتأكد من خلوها من الشوائب و بعد ذلك تعقم تمهيدا
لاستعمالها. و يفضل خلط هذا النوع من الأسمدة مع تربة الحديقة مباشرة مع
مراعاة النسب الملائمة لذلك. و من الأفضل إضافة الأسمدة العضوية إلى تربة
الحديقة في فصل الشتاء لتتحلل جيدا و تصبح جاهزة لامتصاص النباتات للعناصر
الغذائية فيها في موسم نمو النباتات في فصل الربيع.



2 - الأسمدة الكيماوية

هناك عدة أنواع من
الأسمدة الكيماوية مثل السماد النيتروجيني و السماد الفوسفوري و السماد
المركب الذي يحتوي على عدة عناصر غذائية للنباتات و ينصح باتباع إحدى الطرق
التالية في استعمال الأسمدة الكيماوية.

أ - نثر السماد على التربة
بعيدا عن سيقان النباتات لمسافة 10 سم، مع تلافي نثره على أوراق النباتات ، و
خلط السماد مع التربة جيدا.

ب - إذابة السماد في مياه الري لمساعدة
النباتات على امتصاص العناصر الغذائية بسرعة.

ج - رش السماد على أوراق
النباتات. و تتبع هذه الطريقة التي تستعمل فيها بخاخات مع السماد الورقي. و
يتعين الانتباه إلى تركيز السماد و التقيد بالمقادير الموصى بها على عبواته.
كما ينصح برش السماد عندما تكون درجة الحرارة منخفضة ليلا تلافيا لاحتراق
أوراق النباتات.

_________________
مع تحياتى المدير العام
avatar
Admin
Admin
Admin

عدد الرسائل : 25
تاريخ التسجيل : 30/10/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://facultyofagriclture.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى